Home Slider Content

حمدان بن محمد: التنوع الاقتصادي والبيئه التشريعية المرنة تعزز ثقة المستثمرين في دبي

حمدان بن محمد يعتمد إطلاق صندوق التمويل الجريء لدعم المشاريع الناشئة الصغيرة والمتوسطة برأس مال 370 مليون درهم

برئاسة حمدان بن محمد .. المجلس التنفيذي يوجه بإنشاء مؤسسة لحماية المستهلك والتجارة العادلة

حمدان بن محمد يعتمد إطلاق "صندوق الادخار للموظفين الأجانب في حكومة دبي"

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في إكسبو 2020

برئاسة حمدان بن محمد المجلس التنفيذي يعتمد سياسة المسؤولية المجتمعية للشركات الخاصة

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي ويعتمد منطقة الطباعة ثلاثية الابعاد

محمد بن راشد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي ويطلق منصة استثمر في دبي

حمدان بن محمد يعتمد حزمة من القرارات والمبادرات الاستراتيجية

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في ند الشبا

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في "مجلس الخوانيج" المجتمعي

ناشر الأصول

المركز الإعلامي

أخبار

حمدان بن محمد يعتمد منظومة لتكريم ورعاية الطلبة الأوائل من مختلف المناهج الدراسية في دبي

03 يوليو 2022
حمدان بن محمد:
  • المنظومة الجديدة هي شراكة حقيقية لمستقبل الشباب وتجسيداً لرؤية محمد بن راشد في بناء صنّاع المستقبل
  • المتفوقون ضمانتنا لاستدامة مسيرة النمو والازدهار في دبي
  • سنواصل الاستثمار في بناء الإنسان.. ودعم الطلبة بكل أدوات المستقبل
  • نتوجه بالشكر إلى كل أبٍ وأمٍ ومعلمٍ ومربٍ تربوي على جهودهم ودفعهم بالطلبة إلى مراحل التفوق

عن المبادرة

المنظومة الجديدة تستهدف الاحتفاء بإنجازات طلبة الثانوية والحث على التميز الأكاديمي عبر مختلف المناهج
آلية جديدة لتوحيد نتائج الثانوية عبر مختلف المناهج مما يساعد في مقارنة نتائج الخريجين وتحديد الأوائل منهم
تشمل الطلبة المتفوقين في المنهاج الوزاري والأمريكي والبريطاني والبكالوريا الدولية
50 طالباً وطالبة من خريجي الثانوية سيتم تكريمهم هذا العام
منح دراسية محلياً ودولياً للطلبة الإماراتيين المتفوقين ومكافأة مالية لكل طالب متفوق
ربط المنح الدراسية باحتياجات الإمارة وأولوياتها المستقبلية والتوجهات الوطنية للتنمية البشرية الإماراتية
خصومات مجزية على الجامعات الدولية في المناطق الحرة للمقيمين المتفوقين والحصول على الإقامة الذهبية لهم ولعائلاتهم
 التكريم في شهر سبتمبر المقبل بعد استكمال نتائج الطلبة من مختلف المناهج

 أكّد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي أن الآمال العريضة والأهداف الطموحة، التي نخطط لها لا يمكن أن تتحقق إلا من خلال دعم وتمكين أجيال المستقبل والطلبة وخصوصاً المتفوقين منهم، وبما يتطلبه ذلك من مواصلة الاستثمار في بناء الإنسان، وإعداد الأجيال بصورة تمكنهم من الاضطلاع بواجباتهم نحو المستقبل المنشود على أكمل وجه وتحقيق طموحاتهم، وذلك تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" بأن الاستثمار في الأجيال هو الضمانة الحقيقية لبناء المستقبل واستدامة مسيرتنا التنموية.

وقال سموه: "اعتمدنا منظومة لتكريم ورعاية الطلبة الأوائل من مختلف المناهج الدراسية في دبي، تقديراً لكل من اجتهد وسعى وعمل بجد، وسعياً لتلبية احتياجات الإمارة وأولوياتها المستقبلية من الكفاءات والتخصصات المطلوبة في سوق العمل، وتعظيماً لمعدلات التوطين، ومواءمةً مع التوجهات الوطنية للتنمية البشرية الإماراتية. هدفنا الأخذ بأيادي الطلبة لدفعهم إلى الأمام، ومنحهم الأمل الدائم لتبوأ أفضل المراكز، والمثابرة من أجل الثبات فمسار التميز والنجاح لا يتوقف عند نقطة".  ويأتي هذا التكريم تعزيزاً لنهج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في تقدير وتكريم المتفوقين الأوائل من الثانوية العامة على مستوى الدولة، والعمل على اكتشاف المواهب والكفاءات المتميزة، وتوجيهها لقطاعات المستقبل، وتسخير الإمكانات في إعداد جيل متسلح بالعلم والمعرفة والمهارات اللازمة لتولي دفة قيادة مستقبل الدولة وبناء صنّاع المستقبل.

ولأجل ذلك، تم استحداث منظومة موحدة لتكريم الطلبة من مختلف المناهج الدراسية في إمارة دبي، تمثل خارطة طريق لتحفيز طلبة الثانوية على الإبداع والتميز والابتكار وتوفير كل السبل اللازمة لتحقيق طموحاتهم العريضة للمستقبل.

وقال سموه: "نطلق اليوم شراكة حقيقية لمستقبل الخريجين والشباب وتمكينهم من المنافسة وجعل المواطن هو الخيار المفضل في سوق العمل. فبالعلم تنهض الأمم والمجتمعات، وبالعلم تزدهر الحياة ويسمو الإنسان، وهذا ما يدفعنا إلى الاستمرار في تطوير منظومة التعليم في دبي وتقديم الأفضل لطلبة دبي من مواطنين ومقيمين، انطلاقاً من يقيننا بأن الاستثمار في العلم وإمداد الطلبة بالدعم والمعرفة اللازمة هو الأساس الذي يقوم عليه مستقبل الوطن".

كما وجّه سموه الشكر لكل أبٍ وأمٍ على جهودهم المستمرة وودفعهم لأبنائهم  للوصول إلى مراحل التفوق، وإلى كل معلمٍ ومربٍ تربوي على تأديتهم الأمانة وتقديرهم الرسالة وبذلهم الجهود.
جاء ذلك خلال اعتماد سموه، منظومة تكريم أوائل الثانوية للإماراتيين والمقيمين في المدارس القائمة في دبي، الحكومية والخاصة، والتي تقدم كل من المنهاج الوزاري، والأمريكي، والمنهاج البريطاني، ومنهاج البكالوريا الدولية، وذلك تقديراً لإنجازات طلبة الثانوية والحث على التميز الأكاديمي عبر مختلف المناهج، وسيتم تكريم أول دفعة من الطلبة الأوائل في شهر سبتمبر 2022 بعد استكمال نتائج المناهج المستهدفة. وسيتم صرف مكافآت مالية لـ 50 طالب من أوائل الثانوية في المناهج الرئيسة بإمارة دبي، بالإضافة إلى تقديم الرعاية الأكاديمية للإماراتيين سواءً في الجامعات المحلية الخاصة أو من خلال الابتعاث للخارج، بالإضافة إلى حصول الطلبة المقيمين المتفوقين على خصومات في أفرع الجامعات الدولية في المناطق الحرة وحصولهم على الإقامة الذهبية مع عوائلهم.

اقرأ أكثر

الأمانة العامة للمجلس التنفيذي تطلق النسخة المحدثة من الهوية الموحدة لحكومة دبي وتستعرض مستقبل الخدمات الحكومية

29 يونيو 2022

أطلقت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي النسخة المحدثة من الهوية الموحدة لحكومة دبي، وذلك في إطار استكمال الجهود المتواصلة لفرق العمل بما يخدم الرؤية الطموحة لحكومة دبي والتي تترجم توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" والمتابعة الحثيثة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي بترسيخ مكانة دبي التي أنجزت وأبهرت العالم بإرسائها لمبادئ الحكومة الرائدة والطموحة التي دائماً ما تبدع لإسعاد الناس.


وجاء اعتماد النسخة المحدثة من الهوية الموحدة لحكومة دبي خلال الاجتماع الدوري للشبكة العامة للاتصال الحكومي الذي عقد في مقر هيئة دبي الرقمية، بحضور المهندس أحمد المهري مساعد الأمين العام لقطاع الاتصال الحكومي وشؤون الأمانة العامة في المجلس التنفيذي، ويونس آل ناصر مساعد المدير العام لدبي الرقمية، المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي بالإضافة إلى مسؤولي الاتصال في الجهات التابعة لحكومة دبي.


وتجسد الهوية الموحدة الجديدة الفلسفة الشاملة والمتكاملة التي تعتمدها حكومة دبي في سبيل تعزيز مبدأ الصوت والصورة الحكومية الموحدة، والتركيز على تعزيز التعاون بين الجهات الحكومية في الإمارة لتمكينها من مواصلة سعيها للتفوق وتحقيق مستويات غير مسبوقة من التميز والتطور في سبيل تحقيق طموحاتها.


توحيد للصوت الحكومي

وفي هذا السياق، قال المهندس أحمد المهري مساعد الأمين العام لقطاع الاتصال الحكومي وشؤون الأمانة العامة في المجلس التنفيذي لإمارة دبي: "استكمالاً للأداء المميز للشبكة العامة للاتصال الحكومي خلال فعاليات إكسبو دبي 2020 والنجاح الإعلامي الكبير الذي رافق الحدث الدولي، تستمر الشبكة في مواصلة الجهود للبناء على الإنجازات المتحققة من خلال إطلاق النسخة المحدثة من الهوية الموحدة لحكومة دبي التي ستساهم في مأسسة عملية توحيد الصوت والصورة الحكومية وتعزيز التعاون المشترك بين الجهات الحكومية بما يحقق الرؤية العامة للإمارة في الفترة المقبلة".


وأضاف المهري: "نجحت حكومة دبي، وبفضل الرؤية الاستشرافية لقيادتها الحكيمة، في إبهار العالم بتحقيق إنجازات ساهمت في تعزيز حضورها كمدينة عالمية رائدة، حيث أصحبت الإمارة مرادفاً للطموح والمثابرة، والتطوير، والإبداع، والابتكار. كلنا ثقة بأن إطلاق النسخة المحدثة للهوية الموحدة لحكومة دبي سيساهم في تعزيز الجهود وتأكيد التكامل البناء بين مختلف الجهات الحكومية ولا شك ستلعب دورًا محوريًا في تعزيز مكانة دبي الراسخة محلياً وعالمياً".


الخطوات الواثقة

وأكد يونس آل ناصر مساعد مدير عام دبي الرقمية المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، إن الاتصال الحكومي قوة نافذة تعكس الخطوات الواثقة التي تسير بها دبي وفرق عملها نحو المستقبل من خلال تبني مختلف الأدوات والتقنيات لمختلف شرائح الجمهور، فالشكل التقليدي للاتصال لم يعد الخيار المفضل والمناسب، وما يقوم به الاتصال ووسائله من دور ريادي في دبي أصبح واقعاً ملموساً في تعزيز التواصل بين الجهات الحكومية والمتعاملين وهي مهمة تقع على عاتق مسؤولي الاتصال في الشبكة وهو دور المحوري مهم خلال المرحلة المقبلة.


وأوضح آل ناصر أن دبي الرقمية تواكب الطموحات العالية للقيادة الحكيمة، وهو ما يتطلب تضافر الجهود والعمل المشترك لفريق عمل حكومة دبي للتحول الرقمي الشامل للمدينة وصياغة مستقبل مدينة رقمية ومرنة وذات جودة عالية للعيش، تفخر بها الأجيال القادمة في دبي والمنطقة والعالم أجمع.


حكومة دبي.. تأثير يحقق الطموح

من جانبها أكدت بدور علي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بأن الهوية الموحدة تمثل نظاماً متكاملاً للاتصال الحكومي، فهي أكثر من مجرد شعار، حيث تتبنى قيم التعاون والشجاعة والإلهام والشمولية، وتساهم في تحقيق الانسجام والتكامل في الرؤى والخدمات التي تقدمها الجهات الحكومية المختلفة المنضوية تحت مظلة حكومة دبي، وترسم الخطوط العريضة لتوجهات حكومة دبي الرامية إلى تكريس مكانتها كنموذج رائد يحتذى به في مجال الاتصال الحكومي.

خدمات 360

واطلع أعضاء الشبكة على مستقبل الخدمات الحكومية ممثلاً بسياسة خدمات 360 والتي استعرض مبادئها الرئيسية أحمد حريمل مستشار مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي، وتشمل: التجربة الرقمية أولاً، حيث تقوم على تقديم خدمات رقمية وآنية، واستباقية تعزز التواصل مع المتعاملين، والمعرفة المسبقة باحتياجاتهم، وخدمات وبيانات متكاملة ومترابطة وسلسلة ومتخصصة تعمل على تقليل متطلبات بيانات المتعاملين والخدمات وتسهيلها.


كما تشمل مبادئ السياسة كفاءة الخدمات التي تعزز الإبداع والابتكار في تقديم الخدمات والمتابعة الدورية وتحسين مؤشرات الكفاءة والفعالية، والتركيز على المتعاملين عبر وضع احتياجات المتعاملين وتوقعاتهم في قلب عمليات التحسين المستمر، وتصميم رحلات متكاملة ومبدعة للمتعاملين، كما تنقل السياسة أسلوب العمل الحكومي من مرحلة "موظف تقديم الخدمة" إلى مرحلة "مستشار الخدمات الحكومية" من ذوي الكفاءة والمهارة والتنافسية، بالإضافة إلى ترسيخ مبدأ الشراكة مع القطاع الخاص من خلال تقديم الخدمات الحكومية أو جزء منها بالشراكة مع الشركاء الاستراتيجيين من القطاع الخاص.

مستجدات عالم الميتافيرس

واستعرض الدكتور مروان الزرعوني مدير إدارة خدمات المعلومات في مركز دبي للأمن الإلكتروني، التابع لهيئة دبي الرقمية، أبرز المستجدات حول عالم الميتافيرس وكيف تخطط دبي لتصبح لاعباً رئيساً في العالم الافتراضي، وتعمل على تطوير إطار تنظيمي وتشريعي للقطاع إلى جانب المشاريع والمبادرات التي تطلقها والتي ترفع من خلالها مكانتها في العالم الافتراضي موضحاً سبل بناء عالم افتراضي يراعي خصوصية المستخدمين والمتعاملين مع الجهات الحكومية بشكل أكثر شفافية ومرونة وكيف سينعكس ذلك على مستقبل الخدمات وجعلها أكثر حقيقة. وأكد الزرعوني أن الخدمات الاستباقية ستكون أكثر دقة وسيتم تقديمها بشكل أكثر احترافية من خلال عالم الميتافيرس والدمج بين الخدمات الذكية والذكاء الاصطناعي.

اقرأ أكثر

حمدان بن محمد: "شركاء الريادة" تجسيد لجهود محمد بن راشد في ترسيخ العمل الجماعي في حكومة دبي

27 يونيو 2022
حمدان بن محمد:
  • نموذج محمد بن راشد في التميز أثبت جدارته.. وسنستمر في التجديد والتطوير
  • دبي مدينة المستقبل، وهدفنا أن تتقدم جميع جهاتنا الحكومية بالسرعة والكفاءة نفسها
  • أمام الجهات النخبة مهمة جديدة عنوانها أن تدفع بالفريق الحكومي كاملاً نحو الريادة في الأداء
  • الريادة الحقيقية تتطلب شراكات فعالة انطلاقاً من مبدأ الحكومة الواحدة
  • كلما زاد الانسجام كلما حققنا أهدافنا بشكل أفضل وبطريقة سريعة

آلية عمل "شركاء الريادة"

  • تعميم أفضل التجارب وتبادل الخبرات بين فرق العمل الحكومية
  • ربط جهات النخبة الحكومية مع جهات شريكة لتطوير العمل والأداء
  • إعارة موظفين وإطلاق برامج تمكين وتدريب وورش عمل لنقل الخبرات
  • تحديد مؤشرات لتقييم النجاح تحت إشراف ومتابعة برنامج دبي للتميز الحكومي
  • منح الجهات الداعمة لعلامات تحفيزية ضمن الدورة التقييمية القادمة لمدى تحسن الجهات المشاركة

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، رسخت نموذجاً يحتذى به عالمياً لتطوير العمل الحكومي وبناء الشراكات الفاعلة والهادفة لتعزيز ريادة دبي.

وقال سموه: "دبي مدينة الريادة، وهدفنا أن تتقدم جميع جهاتنا الحكومية بالسرعة والكفاءة التي تجسّد رؤية محمد بن راشد آل مكتوم، فكلما زاد الانسجام بين أعضاء فريقنا الحكومي كلما حققنا أهدافنا لدبي الريادة التي دائماً ما تسعى للارتقاء بأدائها لخدمة أفراد المجتمع وتلبية توقعاتهم".

وأضاف سموه: "اعتمدنا اليوم مبادرة ’شركاء الريادة‘، إيذاناً بمرحلة ومهمّة جديدة أمام الجهات النخبة في فريق حكومة دبي تتطلب تفعيل التعاون والشراكة بين مختلف الجهات ودفع الفريق الحكومي كاملاً نحو الأمام.. الريادة الحقيقية تتطلب شراكات فعّالة تتقدم جميع جهاتها بالسرعة والكفاءة نفسها نحو تحقيق الأهداف الاستراتيجية المشتركة".


جاء ذلك خلال إطلاق سموه مبادرة "شركاء الريادة" لبرنامج دبي للتميز الحكومي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، والتي تهدف إلى الارتقاء بالأداء وتعزيز الشراكة ونقل الخبرات بين الجهات الأكثر تميّزاً في العمل الحكومي وسائر الجهات الساعية لتطوير أدائها، بهدف تزويدها بأفضل الممارسات والتجارب وتعزيز قدراتها على تقديم خدمات استباقية ومتكاملة للجمهور.

الريادة في العمل الحكومي

من جانبه، أكد معالي عبد الله محمد البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، رئيس برنامج دبي للتميز الحكومي أن مبادرة "شركاء الريادة" تجسّد مبادئ العمل الجماعي في حكومة دبي ونقل وتبادل المعرفة بين مختلف جهاتها بما ينسجم مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، والتوجيهات المتواصلة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بضرورة التطوير المستمر لعمل الفرق الحكومية وتحقيق أهدافها ومسؤولياتها تجاه المجتمع".

وقال معالي البسطي: "لدى برنامج دبي للتميز الحكومي دور حيوي في تحفيز كافة مكونات منظومة العمل الحكومي ورفدها بالأدوات الفاعلة للاستمرار بالارتقاء بالأداء، وتعزيز كفاءة القطاع الحكومي وفعاليته. وسيتابع المجلس التنفيذي لإمارة دبي عن كثب مستوى تقدم مبادرة ’شركاء الريادة‘ والتأكد من تحقيق أهدافها وفق أعلى معايير الأداء ورفع التقارير الدورية لسمو رئيس المجلس للنظر بالتقدم المنظور خلال هذه المرحلة."

عنوان عالمي للتميز

من جانبه أكد الدكتور هزاع النعيمي، المنسق العام لبرنامج دبي للتميز الحكومي أن "مبادرة ’شركاء الريادة‘ تنسجم مع توجهات القيادة الرشيدة والهادفة إلى تعزيز مكانة دبي عنواناً عالمياً للتميز في منظومة العمل الحكومي وليس مجرد غاية تسعى الجهات الحكومية نحو تحقيقها.

وقال المنسق العام لبرنامج دبي للتميز الحكومي: "تستهدف المبادرة الارتقاء بالأداء العام للجهات الحكومية عبر تحويل آلية نقل التجارب الناجحة وتبادل الخبرات المفيدة إلى ثقافة يومية يمارسها فرق العمل الحكومية كافة، بما يؤدي إلى تعزيز الكفاءة والإنتاجية وترسيخ روح الفريق والحكومة الواحدة".


مؤشر التصنيف

وتصنف الجهات الحكومية ضمن "برنامج دبي للتميز الحكومي" على حسب درجتها في تقييم الجهات الرائدة لعام 2021 حسب ثلاثة مستويات هي: مستوى النخبة (أكثر من 600 درجة)، ومستوى التميز (450 – 600 درجة)، ومستوى أساسي (أقل من 450 درجة)، وسيتم اختيار "شركاء الريادة" وفقاً لمستوى التميز ونطاق العلامات، وطبيعة عمل الجهة وحجمها من حيث الموازنة وعدد الموظفين.


آلية عمل مبادرة "شركاء الريادة"

يتولى برنامج دبي للتميز الحكومي إدارة المبادرة واختيار الجهات الحكومية من فئة النخبة والمتميزة وربطها مع جهات شريكة تحمل تصنيف (المستوى الأساسي) سعياً لتطوير عملها وضمان تحقيق النتائج المرجوة من خلال اتفاقيات الشراكة لمدة سنتين (قابلة للتمديد لمدة مماثلة) بين الجهتين. ويمكن أن يشمل التعاون والشراكة إعارة موظفين بهدف نقل المعرفة والخبرة بشكل أفضل، وتمكينهم وتدريبهم على أفضل الممارسات وسبل التطوير والارتقاء بالعمل الحكومي.

كما سيتضمن التعاون تشكيل فرق عمل تضم ممثلين عن الجهات المشاركة في المبادرة لعقد برنامج متكامل للتقييم الذاتي مع توفير التدريب على أساسيات ومعايير التقييم والعمل المشترك وتحديد الأولويات وفرص التحسين، على أن تعمل الجهات المتميزة على نقل       معرفتها وخبراتها وقصص نجاحها إلى الجهات الساعية لتطوير أدائها، من خلال عقد ورش عمل تساهم في وصولها إلى الريادة.

وبالإضافة إلى ذلك، ستستعرض الجهات المتميزة تفاصيل البرامج والمبادرات والمشاريع التي ساهمت في تميزها وريادتها وتشاركها مع الجهات الساعية لتطوير أدائها، من خلال سلسلة من الندوات والاجتماعات والزيارات الميدانية ومشاركة أفضل الممارسات التي تساهم في تطوير نقاط التحسين الناتجة من تقارير تقييم البرنامج ونتائج التقييم الذاتي.


أدوار ومسؤوليات

وسيكون على جميع الأطراف المشتركة في مبادرة "شركاء الريادة" مسؤولية ضمان التعاون التام وتوفير الموارد اللازمة لعملية التطوير والمتابعة المستمرة لسير العمل، فيما سيتولى برنامج دبي للتميز الحكومي إدارة المبادرة والإشراف العام ومتابعة سير العمل، واعتماد خطة متكاملة مع الأهداف والمسؤوليات لكل من الجهة المتميزة والجهة الساعية لتطوير أدائها، وضمان توافر المعلومات المطلوبة من جميع الأطراف، ومراقبة التقدم الذي تحرزه الجهات وتعاونها في المبادرة، والتنسيق بين جميع الأطراف للوصول إلى الأهداف المرجوة.


تقييم

كما سيطبق البرنامج آلية واضحة لتقييم الجهات الداعمة والمشاركة في المبادرة خلال الدورة التقييمية المقبلة، حيث سيتم أخذ نتيجة هذا التقييم بعين الاعتبار كتحفيز إضافي للعلامة الكلية للجهة الداعمة ضمن الدورة التقييمية التالية بنسبة سيتم تحديدها لاحقاً من خلال معايير التقييم للجهات المشاركة في نسب التحسين لنتائج التميز الحكومي، والمتسوق السري، وسعادة المتعاملين، وسعادة الموظفين.


7 اتفاقيات

وشهدت مبادرة "شركاء الريادة" في دورتها الأولى توقيع 7 اتفاقيات شراكة بين 14 جهة حكومية،  تشمل: هيئة كهرباء ومياه دبي ودائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، شرطة دبي وهيئة تنمية المجتمع، هيئة الطرق والمواصلات ومؤسسة محمد بن راشد للإسكان، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وهيئة دبي للثقافة والفنون، جمارك دبي ودائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي، بلدية دبي ومؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، هيئة الصحة بدبي ومجلس دبي الرياضي.

اقرأ أكثر

حمدان بن محمد يسلم "راية حمدان" لهيئة الصحة في دبي عن مبادرة "درع دبي الصحي"

24 يونيو 2022

تحقيقاً لرؤية محمد بن راشد للارتقاء بمنظومة خدمية متكاملة

حمدان بن محمد يسلم "راية حمدان"

لهيئة الصحة في دبي عن مبادرة "درع دبي الصحي"


حمدان بن محمد:

  • نبارك لهيئة الصحة بدبي استحقاقها الفوز بـ"راية حمدان" لعام 2021.. والجميع فائز اليوم
  • التفاعل البناء بين الحكومة والمجتمع أساس ريادة دبي
  • مساهمة المتعاملين في اختيار الجهة الفائزة يترجم رؤية دبي لإسعاد الناس
  • مؤسساتنا سباقة في خدمة متعامليها وتعزيز رفاهية المجتمع

أثر المبادرات المرشحة التسعة على حكومة دبي: 

  • مجموع الوفورات المالية المتوقعة 334,000,000 درهم
  • مجموع عدد المعاملات الحكومية المتأثرة بالمبادرات 3,457,580 درهم
  • متوسط سعادة متعاملي المبادرات 97٪
  • متوسط تقليل زمن إنجاز الخدمات ذات العلاقة 88٪
  • تقليل نقاط التواصل لتلقي الخدمات 64٪


أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن الرؤية الاستشرافية الطموحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، "رعاه الله"، رسخت مكانة دبي ضمن مصاف المدن الأكثر ريادة في تقديم الخدمات الحكومية، والتطوير المستمر هو النهج الأساسي في العمل الحكومي في دبي للارتقاء بجودة حياة الناس.

جاء ذلك خلال تسليم سموه "راية برنامج حمدان بن محمد للخدمات الحكومية" لهيئة الصحة بدبي التي فازت بجائزة أفضل مبادرة حكومية ضمن البرنامج عن مبادرة "درع دبي الصحي" وذلك خلال حفل "ملتقى حمدان 2021" الذي نظمه مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي.

وقال سموه: "رؤيتنا للمستقبل والمستلهمة من فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تضع الإنسان وتمكينه على رأس الأولويات، وهي مدعومة بكوادر وكفاءات لديها كل القدرات والإمكانيات اللازمة لتتنافس في إرساء المزيد من دعائم الابتكار والإبداع ضمن منظومة العمل الحكومي المتكاملة، بما يسهم بشكل مباشر في جعل الخدمات في دبي نموذجاً يحتذى به إقليمياً وعالمياً."

وأضاف سمو ولي عهد دبي: "نبارك لهيئة الصحة بدبي حصولها على راية حمدان.. فهو فوز مستحق لجهود الهيئة المتواصلة في تحسين وابتكار الخدمات المقدمة للجمهور.. والجميع فائز اليوم"، حيث أعرب سموه عن شكره وتقديره للجهات الحكومية المشاركة والتي تواصل جهودها والتزامها نحو تقديم خدمات استباقية ومبتكرة لإسعاد أفراد المجتمع .

وثمن سموه المساهمة المجتمعية المتميزة التي ظهرت من خلال المشاركة الواسعة لمتعاملي مختلف الخدمات الحكومية في دبي في التصويت للمبادرات المرشحة، قائلاً: "نؤمن في حكومة دبي بأهمية الدور الذي يقوم به المجتمع كشريك حقيقي في نموذج دبي التنموي وفي تطوير الخدمات الحكومية بما يلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم للمدينة التي يفخرون بالانتماء إليها.. ونثمن المشاركة الفاعلة لأفراد المجتمع في خططنا ومشاريعنا وتقييم خدماتنا المقدمة لهم، والتي تعزز مكانتنا كأحد أفضل المدن العالمية".


الابتكار القائم على النظرة الاستباقية

وبهذه المناسبة، قال معالي عبدالله محمد البسطي، الأمين العام المجلس التنفيذي لإمارة دبي: "انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، فقد حقق مركز نموذج دبي منذ إطلاقه قبل 12 عاماً قفزات نوعية في مسيرة تطوير الخدمات الحكومية في دبي، عنوانها الابتكار القائم على النظرة الاستباقية في تقديم الخدمات التي تلبي احتياجات وتوقعات أفراد المجتمع".

وأضاف البسطي: "سيستمر نهجنا لدعم الجهات الحكومية للارتقاء بجودة الخدمات الحكومية الاستثنائية خلال المرحلة المقبلة تحت مظلة سياسة خدمات 360 التي أعلن عنها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، والتي ستضمن تقديم خدمات استباقية ومتكاملة وسلسة بأكبر قدر من الكفاءة والفاعلية للأفراد والأعمال، مما يرتقي بجودة الحياة لأفراد المجتمع ويعزز مكانة دبي الرائدة في العمل الحكومي.".


ثقافة عمل

ومن جهتها، قالت إيمان السويدي، مدير أول لمركز نموذج دبي: "التطوير المستمر في الخدمات سمة أساسية من سمات ثقافة العمل الحكومي، مع التركيز على تلبية احتياجات وتوقعات المتعاملين، وتصميم الخدمات ورحلة المستخدمين بما يسهم في إغناء تجربتهم وتسهيل إجراءاتهم. وبذلك يشكل نموذج الشراكة بين الحكومة والمجتمع ركناً أساسياً من أركان العمل الحكومي في دبي، لذلك نحرص على أن يشارك المتعاملين في التصويت على أفضل المبادرات الخدمية التي قدمت إضافات نوعية بما يساهم في تطوير عملية تقييم الخدمات وتحسين مؤشرات الكفاءة والفعالية".

وأضافت السويدي: "نتقدم في مركز نموذج دبي بالتهنئة لفريق عمل هيئة الصحة في دبي لحصولهم على "راية برنامج حمدان بن محمد للخدمات الحكومية" عن عام 2021 عن مبادرة درع دبي الصحي كما نهنئ جميع المبادرات المشاركة التي استطاعت أن تتأهل بالعمل المكثف والمتواصل الذي تبذله مختلف فرق العمل لتعزيز كفاءة المنظومة الخدمية الحكومية وفق أعلى المعايير العالمية".


درع دبي الصحي

واختيرت مبادرة "درع دبي الصحي" من هيئة الصحة في دبي كأفضل مبادرة حكومية، بناء على نتائج تصويت المتعاملين، وتقييم لجنة تحكيم دولية مؤلفة من 17 خبيراً دولياً من اختصاصات متعددة من 11 دولة، وذلك بعد منافسة قوية بين 9 مبادرات، نجحت من بين 26 مبادرة في بلوغ المرحلة النهائية من المنافسة على نيل "راية حمدان" عن عام 2021.

وبذلك استلمت الهيئة راية برنامج حمدان بن محمد للخدمات الحكومية لمدة عام كامل، وسيتم رفع الراية أمام المبنى الرئيسي لها، وذلك انسجاماً مع توجهات إمارة دبي وتطلعاتها المستقبلية، واحتفائها بنجاحات الجهات الحكومية التي تحقق تطويراً مستمراً في خدماتها العامة والأدوات التي تقدم من خلالها هذه الخدمات إلى الجمهور، وبما يعزز تنافسية دولة الإمارات وإمارة دبي على كافة الأصعدة.


المبادرات المرشحة لعام 2021

تضمنت قائمة المبادرات المرشحة للحصول على "راية برنامج حمدان بن محمد للخدمات الحكومية" للعام 2021، والتي قام الجمهور بالتصويت عليها في الفترة من 23 فبراير وحتى 8 مارس 2022:

  1. مبادرة درع دبي الصحي التابعة لهيئة الصحة في دبي: أشاد المجتمع الدولي بالاستجابة المتميزة والسريعة لإمارة دبي في التعامل مع جائحة كوفيد-19 من خلال الجهود التي بذلتها هيئة الصحة بدبي في مجال حماية الصحة العامة وذلك لضمان سلامة أفراد المجتمع في الإمارة، وتم اختيار إمارة دبي "المدينة الأكثر مرونة في العالم في مكافحة كوفيد 19 ".

وتبنت مبادرة درع دبي الصحي أحدث التقنيات الريادية والذكاء الاصطناعي لتسهيل التواصل مع أفراد المجتمع، بالإضافة إلى الشراكات والربط بين أنظمة القطاع العام بمبدأ الحكومة الواحدة وأنظمة القطاع الخاص في إدارة الجائحة وذلك لضمان سرعة وسهولة الحصول على الخدمة وأتمتة وربط نتائج المختبرات  لأكثر من 34 مختبر  في الإمارة، والربط بين منشأت هيئة الصحة بدبي وأكثر من 40  منشأة صحية خاصة. وصل زمن الحصول على الخدمة من 31  يوم إلى7  ساعات بمعدل 99٪  انخفاض في زمن الخدمة. وزيادة القدرة الاستيعابية للمختبرات بنسبة 11،149٪ في الطاقة الاستيعابية.

  1. مبادرة نظام المعثورات الذكي التابعة للقيادة العامة لشرطة دبي: ابتكرت شرطة دبي نظاماً ذكياً للمفقودات والمعثورات مدعماً بأحدث التقنيات باستخدام الذكاء الاصطناعي وتقنية البلوكشين، حائز على اعتماد عالمي في الابتكار، ويهدف إلى الربط مع القطاعات والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية، والقطاعات العامة والخاصة وجميع شرائح المجتمع بصورة ذكية ومبتكرة وفق المعايير العالمية لتصنيف المواد، ويعتبر نظام المفقودات أحد أبرز الخدمات الاستباقية التي تقدمها شرطة دبي لجميع المتعاملين داخل وخارج الدولة، والتي تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي من لحظة تقديم المعاملة إلى الحصول عليها دون تدخل بشري، وهي متوفرة عبر 6 قنوات، وتشكل خدمة استباقية تضع شرطة دبي في مصاف الجهات المتقدمة رقمياً على مستوى العالم.

وقد حققت هذه الخدمة جملة من النتائج عالمية المستوى، منها خفض نسبة %95.7 من التكلفة التشغيلية على حكومة دبي. ووفرت 18 مليون درهم على المتعاملين وخفض المدة الزمنية للمتعامل للحصول على الخدمة من 120 دقيقة إلى 5 دقائق فقط وخفض زمن رحلة المعثورات من 8 خطوات خلال 59 يوماً إلى أن تكون لحظية وخلال خطوتين فقط عبر الهاتف المحمول.

كما تم رفع عدد حالات إعادة المفقودات لأصحابها من 19,380 حالة إلى 80  ألف حالة بنسبة زيادة بلغت أكثر من 179% مما ساهم في نسبة  98.6% رضاء المتعاملين. بالإضافة الى مراعاة احتياج المتعاملين من السياح والزوار والمستثمرين وإتاحة الخدمة أمامهم لتقديم بلاغات الفقدان بعد مغادرة الدولة ومن جميع دول العالم .

 

  1. مبادرة غذائي التابعة لبلدية دبي: هي أول رحلة تحول رقمي حكومي في العالم لضمان سلامة الأغذية من خلال رقمنة برامج التدريب التي تعكس الأثر الإيجابي لتأهيل وتعزيز ثقافة سلامة الغذاء لأكثر من 300,000 من متداولي الأغذية، وضمان نقل الأغذية في أكثر من 21,000 مركبة، بالإضافة إلى أكثر من 6,000 فعالية يتم فيها تقديم مختلف الأغذية. وتحقيق 96% من معدل الجودة الكلي لنظام إدارة سلامة الأغذية، وتخفيض نسبة 77% من وقت تقديم الخدمة مقارنةً بالإجراءات السابقة.

يمثل نهج دبي الريادي والمعزز بالبيانات واستشراف المستقبل نموذجاً عالمياً يُحتذى به لضمان سلامة الغذاء والحفاظ على صحة وسلامة المجتمع. وقد طورت إدارة سلامة الغذاء ثلاثاً من خدماتها الرئيسة المتعلقة بالموافقة على مركبات نقل الأغذية، والتدريب على سلامة الغذاء، والتصاريح الغذائية المتعلقة بالفعاليات والأنشطة الغذائية الأخرى من خلال رقمنة العمليات والتكامل مع الجهات المعنية.

 

  1. مبادرة الحجز التحفظي التابعة لمحاكم دبي: مبادرة تعنى بقضايا المنازعات العمالية الجماعية والمستعجلة لصالح العمال للحفاظ على ممتلكات وأموال الشركة المتعثرة من تبديد أموالها وتهريبها، من خلال طلب الجهة الحكومية من محاكم دبي إيقاع الحجز التحفظي على الشركة المتعثرة، للحفاظ على الأموال من الضياع ورد الحقوق العمالية بسرعة، وتوفير جهود الجهات الحكومية في إنهاء النزاع العمالي، مع ضمان حفظ حقوق الشركة في استمرارية مزاولة نشاطها المعتاد وممارسة أعمالها التجارية.

ومن أهم النتائج التي حققتها الخدمة هي تحصيل 102  مليون درهم وإنجاز 95%  من انجاز ملفات القضايا العمالية وإعادة حقوق أكثر من 14,000  عامل خلال فترة زمنية لا تزيد عن 6  أيام.  وساهمت الخدمة في تعزيز الثقة في النظام القضائي بدبي والاستقرار الاقتصادي في الإمارة والمحافظة على الأمن العام.

 

  1. مبادرة استجابة التابعة لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف: "استجابة" برنامج ذكي في متناول جميع شرائح المجتمع من الأفراد وقطاعات الأعمال والجهات الحكومية والخاصة والأكاديمية وللأعمار كافةً عبر تطبيق (DCAS SOS). يحث هذا البرنامج على تعلم أساسيات ومهارات الإسعافات الأولية والتي تشمل كيفية الاستجابة للحالات المرضية والإصابات والحالات الطارئة في محيط الفرد، مثل المنزل وغيره، وذلك من حيث ردة الفعل الصحيحة، وطريقة وصف الحالة الطارئة أو الحادث أو الحالة المرضية، ووصف الموقع بشكل دقيق ومهارات الاتصال والتواصل مع الإسعاف.

كما تسعى المبادرة لتمكين أفراد المجتمع بالمهارات اللازمة للاستجابة للحالات الطارئة وإنقاذ الحياة في محيطهم لكونهم شريكاً رئيساً في الصحة والمعافاة، ومساهمين في مؤشرات جودة الحياة، كما يدعم التطبيق تحقيق مؤشر سرعة الاستجابة للحالات الطارئة ومنها زيادة فرص النجاة. ومع مبادرة استجابة سيتم توفير 271  مليون درهم سنوياً من خلال تمكين المجتمع بإدارة 60٪ من الحالات الطارئة لحظياً وبتكلفة صفر درهم.

 

  1. مبادرة رخّص وانطلق التابعة لهيئة الطرق والمواصلات: أصبح الحصول على رخصة القيادة في دبي أسهل وأسرع من أي وقت مضى، من خلال إعادة هندسة وتصميم الخدمات الحالية انطلاقاً من تلبيتنا لصوت واحتياجات وتفضيلات متعاملي هيئة الطرق والمواصلات، حيث أصبح بالإمكان التمتع بتجربة في غاية السلاسة للحصول على رخصة القيادة، وتضع التجربة الجديدة والمخصصة لتقديم الخدمة على القنوات الذكية جميع الخيارات بشكل استباقي لتوفير الوقت والجهد وللاستغناء عن العديد من زيارات معاهد تعليم القيادة.

كما أثمرت جهود الربط مع الجهات الحكومية والشركاء من مزودي الخدمات والتبني الرقمي في تقليل المستندات المطلوبة، كما تم توفير جميع معلومات خدمة الحصول على رخصة القيادة ضمن الموقع الإلكتروني لهيئة الطرق والمواصلات وعبر القنوات الذكية كافةً، بما يشمل باقات الأسعار المتاحة والعروض والاشتراطات والمتطلبات من خلال مكان واحد لاختيار الباقة المفضلة، وبذلك قامت المبادرة بالعديد من التحسينات والتعديلات التي تهدف لإضفاء تجربة مميزة للحصول على رخصة القيادة سعياً إلى قمة الريادة العالمية في تقديم الخدمات الحكومية لجعل دبي المدينة الأفضل للعيش في العالم.


ساهمت المبادرة بإلغاء 1,6 مليون زيارة وتوفير 195 ألف ساعة عمل، والربط بين 7  جهات الحكومية و19 ومزودي الخدمة، وتوفيرها لأكثر من 221 جنسية بالإضافة إلى لغة الإشارة بإمكانية الوصول للخدمة في جميع الأوقات. خفضت المبادرة مراحل الحصول على رخصة القيادة من 12  مرحلة إلى 7 مراحل سلسة وسهلة والتي زادت من رضا المتعاملين بنسية 97%  وكان لها تأثير إيجابي على البيئة متمثلة في خفض المعاملات الورقية لأكثر من3.9 مليون ورقة سنوياً.  ساهمت المبادرة بخفض أكثر من 45 مليون درهم سنوياً من التكاليف التشغيلية للخدمة.

 

  1. مبادرة التحول الذكي لخدمات المنافع المالية التابعة لهيئة تنمية المجتمع: تقديم خدمات المنافع المالية (المنفعة الدورية) لجميع الشرائح المستحقة للخدمة دون الحاجة إلى تقديم طلب الحصول على الخدمة (تلقائياً) من خلال إنشاء قاعدة بيانات اجتماعية متكاملة على مستوى إمارة دبي تعتمد كلياً على الربط الإلكتروني بين الجهات الحكومية المعنية. حيث ستعتمد العملية على تقنية الذكاء الاصطناعي في أتمتة الخدمة لتنفيذ آلية اتخاذ القرار واستمرارية تقديم المنفعة وإعادة دراستها من خلال محدودية/عدم تدخل الموظف أو المتعامل بغرض تعزيز رحلة المتعامل.

كما يمكن للذكاء الاصطناعي إجراء عملية إعادة الدراسة للمنتفعين بشكل تلقائي عند موعد إعادة الدراسة واتخاذ القرار عن الاستحقاق، وفهم احتياجات المتعاملين قبيل الحصول على الخدمة وتحديد المستندات التي تتطلب التجديد وقبل موعد إعادة الدراسة بحيث تكون جاهزة لإعادة الدراسة وذلك لتقديم الخدمة بشكل استباقي. ساهمت المبادرة بخفض زمن إنجاز المعاملة من 20 دقيقة إلى دقيقة ونصف واختصار رحلة المتعامل من 3 مراحل إلى 1  للتسجيل في الخدمة على مدار الساعة، مما ساهم في رفع معدل إنجاز المعاملات من 1500  إلى 394,000 طلباً سنوياً.

 

  1. مبادرة الشاحن الأخضر التابعة لهيئة كهرباء ومياه دبي: دعماً لاستراتيجية دبي للطاقة النظيفة  2050  تأتي مبادرة الشاحن الأخضر لتعزيز نمط حياة مستدام بين المواطنين والمقيمين في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام، إضافة إلى دعم التنقل الأخضر، انسجاماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لجعل دبي المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم. وتعد مبادرة "الشاحن الأخضر" أول بنية تحتية عامة لشحن المركبات الكهربائية في المنطقة، وتهدف إلى توفير تجربة استباقية، متكاملة، وسَلِسة لمستخدمي السيارات الكهربائية في دبي من خلال الشراكة مع القطاعين الحكومي والخاص من خلال تمكين مستخدمي محطات "الشاحن الأخضر" من شحن سياراتهم الكهربائية بمجرد تسجيلها في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، بالاستفادة من التكامل الحكومي وتقنيات الذكاء الاصطناعي.

وفرت المبادرة أول بنية تحتية لشحن المركبات في المنطقة بوجود أكثر من 334  محطة شحن متاحة لجميع قاطني وزوار  إمارة دبي. ساهمت المبادرة في خفض استهلاك الوقود على المتعاملين وخفض الانبعاثات الكربونية بنسبة 329,858 طن سنوياً من ثاني أكسيد الكربون.

 

  1. مبادرة الإقامة الذهبية التابعة للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي: من خلال هذه المبادرة تم استثمار الشراكة والتكامل مع الشركاء حيث يشترك في تقديمها أكثر من 8 جهات حكومية وجهتين من القطاع الخاص، وعليه تم دمج 5 خدمات كانت تُقدم بشكل منفصل سابقاً إلى باقة خدمات واحدة حالياً تُقدم بشكل استباقي للمتعامل تحت مسمى (باقة الإقامة الذهبية) وقد ساهمت المبادرة في عمل نقلة نوعية في سعادة المتعاملين حيث ارتفعت نسبة سعادة المتعاملين من 86% إلى 97.3% نتيجة لتقليل نقاط اتصال المتعامل مع مراكز الخدمة من 34 نقطة اتصال سابقاً إلى نقطة اتصال واحدة فقط، ما حقق السرعة والسلاسة في تجربة المتعامل.

تخدم المبادرة مجالات الاستدامة الثلاثة (الاقتصادية والبيئية والمجتمعية) فمن الناحية الاقتصادية تُساهم في جذب واستقطاب الاستثمارات الأجنبية في الدولة، ومن الناحية البيئية قللت المبادرة من تردد المتعاملين بنسبة 100% وبالتالي تخفيض البصمة الكربونية الناتجة عن انبعاث المركبات عند قيام المتعاملين بزيارة مركز الخدمة، أما من الجانب المجتمعي تعمل هذه المبادرة على تعزيز الاستقرار والترابط الأسري بين أفراد أسرة المقيم.


وقدمت المبادرة نموذجاً يُحتذى به على المستوى المحلي والعالمي بتفردها في مجالات متعددة منها تقنيات الذكاء الإصطناعي والتحول الرقمي الذكي. إلى جانب تعزيز تنافسية الدولة في الزمن اللازم للحصول على الإقامة من 14 يوم عمل إلى يوم عمل واحد فقط وهي الممارسة الأسرع في هذا المجال.


معايير عالمية

يتم اختيار الجهة الحكومية الفائزة بــ "راية حمدان" استناداً إلى مجموعة من المعايير المحددة لقياس مستوى الكفاءة والفعالية والاستدامة والالتزام بنهج الحكومة الريادية، وتحرص على تقييمها لجنة من الخبراء الدوليين، لتنتقل بعدها المبادرات المشاركة إلى مرحلة "التصويت"، حيث يقوم المتعاملين مستخدمي الخدمات الحكومية، بالتصويت على المبادرة المرشحة وفقاً لتجربتهم لنوعية الخدمات من حيث سهولة الاستخدام وجودة الأداء والإجراءات المبسطة وغيرها من المعايير المحددة.

ويأتي إشراك المتعاملين في تقييم المبادرات والمساهمة في تحسينها، تنفيذاً لرؤية القيادة الرشيدة التي تضع رفاهية الإنسان وإسعاده ورضاه على رأس الأولويات، وسعياً من مركز نموذج دبي إلى الارتقاء بمستوى الخدمات العامة في دبي إلى مستويات غير مسبوقة، لتكون الإمارة من ضمن الأفضل في العالم، وتمكين الجهات الحكومية من تحسين مستوى خدماتها المقدمة للأفراد والمجتمع إلى مستوى تنافسي عالمي، وذلك تماشياً مع نهج حكومة دبي التي تعمل على تصميم خدماتها عبر أشراك مختلف أطياف المجتمع في ابتكار هذه الخدمات وتقييمها.

اقرأ أكثر

ناشر الأصول

الإصدارات

الهوية المؤسسية لحكومة دبي – دليل الإرشادات

استمرارية الخدمات الحكـومية فـي دبـي ووباء كوفيد-19

ركيزة الخدمات الحكومية الريادية 2021

تصميم وتطوير الهيكل التنظيمي - دليل إرشادي وأدوات عملية

تقرير مخرجات "حوار المستقبل" لخطة دبي 2021

دليل الدورة التقييمية ‎ 2020‎

استطلاع رأي المجتمع في الإجراءات المتخذة من حكومة دبي COVID- خلال أزمة 19

خدمات حكومة دبي - محورها المتعامل

ناشر الأصول

المبادرات

Contact Content

تواصل

تواصل

  • الأمانة العامة للمجلس التنفيذي
  • شارع الشيخ زايد، أبراج الإمارات
  • برج المكاتب، الطابق 38
  • دبي 72233، الإمارات العربية المتحدة
  • +971 4 330 2111